زاهي حواس يكشف قصة مثيرة لفرعون مصري من أصول ليبية

زاهي حواس يكشف قصة مثيرة لفرعون مصري من أصول ليبية

الأحد 17 , يناير, 2021 05:19:54:ص | الكاتب : المحرر

أنهى الدكتور زاهي حواس، السجال الدائر بين نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي من أربعة دول شمال إفريقية (مصر – تونس – ليبيا – الجزائر ) حول نسب الفرعون (شيشنق الأول) ملك ومؤسس الأسرة 22 الفرعونية، وذلك بعد أن قامت الحكومة الجزائرية بتنصيب تمثال للفرعون شيشنق الأول بمدخل مدينة تيزي وزو شرق الجزائر.

وكشف حواس عن الأصول الليبية للفرعون شيشنق الأول، مؤكداً في نفس الوقت أنه برغم الأصول الليبية للفرعون شيشنق الأول إلا أنه مصري لخامس جد.

وكانت بعض صفحات وسائل التواصل الاجتماعي تنتمي للدول الأربع، تنشر صوراً وتعليقات خلال الأسبوع الماضي لتنسب الفرعون شيشنق الأول لكل دولة، وكانت آخر التصريحات الرسمية حول هذه المسألة، صدرت أمس من حكومة الوفاق الليبية متمثلة في الهيئة العامة للثقافة الليبية، والتي أعلنت أنه ملك ليبي ذو أصول أمازيغية وينتمي لقبيلة المشواش الليبية.

وأكد العالم المصري أن الملك شاشانق الأول (شيشنق الأول) من أصل ليبي، وعندما تولى الحكم أعاد لمصر قوتها بعد انتهاء عصر الأسرة 21، وحينها اتخذ لنفسة ألقاباً نفسها التي اتخذها الملك سمندس الأول مؤسس الأسرة 21 ، وأضاف حواس أن أصول الملك شاشانق (شيشنق الأول) المصرية ترجع لأسرته الليبية الأصل والتي استوطنت بمدينة تل بسطة بالزقازيق (دلتا مصر) والتي هاجرت إلى مصر في الفترة ما بين 1580 و 1307 ق.م ، أي قبل قرون قبل ميلاد شيشنق.

وأشار حواس أن كهنة طيبة (أعلى هيئة دينية بمصر القديمة) كانت تطلق عليه كبير زعماء الماشواش، وقد أسند شيشنق الأول لابنه "أبويوت" منصب القائد العام للقوات المسلحة وحاكم الوجه لقبلي (صعيد مصر).

ويضيف حواس أن انتصارات شاشانق الأول مكتوبة ومرسومة على جدران معبد الكرنك، خاصاً انتصاره على مملكة يهوذا وإسرائيل، حيث استطاع اخضاع أورشليم لحكمه، بل أيضاً كانت سوريا وفلسطين تحت حكم شيشنق الأول والأسرة 22 الفرعونية. كما تؤكد بعض الروايات عن ذكره بالتوراة، للدور الذي قام به في إنهاء حكم سليمان والدولة العبرانية.

ويختم حواس أن الفرعون شاشانق الأول (شيشنق الأول) استمر في الحكم 21 عاماً .
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح