google-site-verification=E4P0kJz2cypn1-A12Ba3YnNVyTl6nlRQJEPozRpD-pY

الاتحاد الأوروبي يخطط لإجبار شركتي "جوجل" و"فيسبوك" على دفع أموال مقابل نشر الأخبار

الثلاثاء 09 , فبراير, 2021 12:13:03:م | الكاتب : المحرر


أشارت صحيفة فاينانشيال تايمز البريطانية، إلى أن مشرعى الاتحاد الأوروبي المشرفين على تنظيم رقمى جديد فى أوروبا، يسعون لإجبار شركات التكنولوجيا على دفع أموال للمؤسسات الإخبارية مقابل نقل المحتوى الخاص بها.

وقالت الصحيفة أن مبادرة أعضاء بالبرلمان الأوروبي ستكون ضربة خطيرة لجوجل، التى هددت بمغادرة استراليا احتجاجا على قانون جديد مخطط له من شأنه أن يجبرها على دفع ثمن الأخبار،  كما حذر فيس بوك أيضًا من أنه سيمنع المستخدمين في أستراليا من مشاركة الأخبار إذا تم تمرير التشريع في شكله الحالي.

وأوضح أعضاء البرلمان الأوروبي الذين يعملون على مسودتين بارزتين من اللوائح الرقمية الأوروبية ، قانون الخدمات الرقمية (DSA) وقانون الأسواق الرقمية (DMA) ، لصحيفة فاينانشيال تايمز إنه يمكن تعديل القوانين أثناء مرورها عبر البرلمان الأوروبي لتشمل جوانب من الإصلاحات الأسترالية.

ويشمل هذا خيار التحكيم الملزم لاتفاقيات الترخيص ومطالبة شركات التكنولوجيا بأن تخبر الناشرين بشأن التغييرات على الكيفية التى تصنف بها الأخبار على مواقعها.

 وقال عضو البرلمان الأوروبي أليكس صليبا، المالطى الذى يقود أول تقرير للبرلمان على قانون الخدمات الرقمية، إن النهج الاسترالى إزاء جوجل وفيس بوك استطاع أن يعالج الاختلالات الحادة فى قوة المساومة مع الناشرين، وأضاف أنه مع موقعها المهيمن فى السوق فى مجال البحث والتواصل الاجتماعى والإعلان، تخلق المنصات الرقمية الكبيرة اختلالات فى القوة وتستفيد بشكل كبير من المحتوى الإخبارى، مضيفا أنه يعتقد أنه من العدل أن يسددوا مبلغا لا بأس به.

 كانت جوجل وفيس بوك قد كثفا جهودهما للتوصل إلى اتفاقيات ترخيص للأخبار فى أوروبا منذ أن قام الاتحاد الأوروبى بإصلاح قوانين حقوق النشر الخاصة به فى عام 2019. وتمنع التغييرات الناشرين الحق فى التعويض على المحتوى الذى يظهر على منصات الإنترنت.

 
جاري إرسال التعليق
Error
تم إرسال التعليق بنجاح